الزاوية
كينونتنا في الرحمة
1453 زائر
24-04-2017
أ. د. خالد الدريس

* يُحب الله من الإنسان أن يكون رحيماً .. كينونتنا في الرحمة.

* " بَغي " دخلت الجنة لأنها رحمت كلباً فسقته .. و امرأة دخلت النار لأنها لم ترحم هرة .

* الآراء قد تفرقنا .. التراحم حتماً سيقربنا ..

* " من لا يَرحم .. لا يُرحم "

* ما أعظم مصيبتك في نفسك إن أقبلت على الله وأنت لم تتعاهد " رحمة المخلوقات " في قلبك ..أسكنوا آيات الرحمة وأحاديثها قلوبكم واعملوا بها .

* لا تحدثني عن الإنسانية .. ولا تحدثني عن التسامح .. فليس هناك كآيات الرحمة وأحاديثها تأثيراً وعمقاً في سلوكيات مسلم قد سلم الناس من لسانه ويده .

* التراحم يوحد الناس أكثر من الآراء والأفكار ..

* " ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء "

* الرحمة الحكيمة خير مستشار .

   طباعة 
0 صوت
                                       التعليقات : 0 تعليق
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/1000
تعليقك
4 + 1 =
أدخل الناتج
                                       جديد الزوايا
الاعتدال مشروع نضالي - مرايا فــكــريــة
الوقاية الفكرية - مرايا فــكــريــة
استشعار الجمال - مرايا شـاعـرية
أفضل الفضائل قوة الإرادة - مرايا شـبـابـية
القراءة عشق .. - مرايا تـربــويـة