الاستشارة
الحديث الحسن عند الإمام الترمذي
2016 زائر
23-04-2017
غير معروف
 

هل ما يقول عنه أبو عيسى الترمذي حديث حسن ؛ من نوع الحسن الذي يحتج به أو لا ؟!

وإن كان من النوع الذي لا يحتج به فكيف يوجه قوله عن حديثين في الصحيحين بأنها حديث حسن ؟

وإن من كان من النوع الذي يحتج به فكيف يوجه قوله على بعض الأحاديث : هذا حديث حسن وإسناده ليس بمتصل، أو ليس بقائم ، ونحو ذلك ؟

 

بارك الله فيكم ..

توجد شواهد عدة تدل على أن الترمذي يحتج بالحديث الذي يقول فيه:"حسن" من دون تقييد، وهذا هو الغالب في متون الأحاديث التي حسنها، وتوجد بعض النصوص التي تدل على أنه لا يحتج بما يحسنه، ولكنها قليلة، وللاستزادة، انظر كتابي: "الحديث الحسن" ( جـ 3/ص 1545- 1565 ) .

:

أما الأحاديث المخرجة في الصحيحين أو أحدهما التي حسنها الترمذي فهي كثيرة، وليست حديثين فقط، ومن الضروري أن تراجع الدراسة الاستقرائية التي قمت بها لتحسينات الترمذي في كتابي: "الحديث الحسن" ( جـ 3 / ص 1202 – 1415 ) .

وأما قوله: "حسن إسناده ليس بالقائم" فهذا عبارة ملفقة من نسخ متأخرة، ولا توجد بهذا النسق في نسخة واحدة معتمدة فيما أعلم، والذي سبب هذا الإشكال خطأ في منهجية التحقيق وقع فيه العلامة أحمد شاكر، وقد وضحت هذا في كتابي:"الحديث الحسن"، حين تكلمت عن أهمية نسخة الكروخي المخطوطة، وعيوب تحقيق الشيخ أحمد شاكر.



جواب السؤال صوتي
   طباعة 
                                       التعليقات : 0 تعليق
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/1000
تعليقك
4 + 7 =
أدخل الناتج